المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصص و عبر


عيون المها
0 26th February 2008, 01:0:38 PM
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

كيف حالكم اخوتي؟
اتمنى ان تكونوا بأحسن حال

خطرت ببالي فكرة ..و أتمنى أن تنال رضاكم و نساهم جميعا في انجاحها

ما ألاحظه في وقتنا الحالي أن الفتيات أصبحن فريسات سهلة لعديمي الضمير

تختلف أسباب وقوع الفتاة في الشباك لكن النتيجة واحدة
تحطم قلب و منهم من يضيع مستقبلها كاملا

الفكرة تتمثل في أن نطرح قصصا واقعية حدثت لفتيات جرفهن الحب الزائف
قصصا أتمنى أن تكون دقيقة بحيث تسرد مختلف تفاصيل القصة ان امكن
حتى تكون عبرة لمن هن في مثل ذلك الموقف
فقد تقرأ فتاة ما قصة ترى أن أحداثها تشبه ما يحدث معها فتستفيق من الغيبوبة التي هي فيها

***
أي أن نعرض قصصا حقيقية هي في الواقع عبر للفتيات
فمن قرأ قصة ما أو سمع عنها أتمنى أن ينقلها هنا في هذا الموضوع

أتمنى أن أكون وفقت في ايصال فكرتي اليكم يا طيبين
إلى ان تنيروا متصفحي لكم مني كل التقدير..

الواصل
0 26th February 2008, 02:0:05 PM
فكره حلوه

شكرآ لكي عيون المها

في انتظار البنات خخخخخخخ

أبو سعود
0 27th February 2008, 08:0:48 AM
قال تعالى { واقصص القصص لعلهم يتفكرون }

ان شاء الله تطرح قصص مفيدة نأخذ العبره منها

اتمنى تجدهذه الفكره التفاعل المناسب

يعطيك العافيه عيون المها

الـ ـحـ الـ ـولـ ـهـ ـان ـ ـاير
0 27th February 2008, 12:0:07 PM
عيون المها

بارك الله فيك

انا اواق الإخوه على تأييد الفكره

شريطة ان لا يكون هناك ذكر للاسماء الحقيقيه والعناوين

ولكم مني جزيل الشكر

ودمتم ,,,,,,

عاشق جريح
0 27th February 2008, 09:0:05 PM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]


أهلاً وسهلاً بك أختي الكريمة عيون المها ،،،،،
خالص الشكر لك أختي الكريمة على الطرح الهادف والراقي ،،،
خالص تمنياتي القلبية لكل فتيات الإسلام
بالتجمل بلباس الدين والعفة والصلاح ،،،،،،،

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

عفاري
0 27th February 2008, 09:0:14 PM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

وعودا حميدا ^_^

عيون المها
0 28th February 2008, 05:0:45 PM
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
سعيدة بردودكم الطيبة وتفاعلكم القيم اخوتي
أتمنى أن نساهم جميعا في طرح كل ما من شأنه أن ينبه الفتيات لعدم الوقوع في نفس الخطأ الذي وقعت فيه غيرهن
و ربي يحمي و يستر كل الفتيات المسلمات
جزاكم الله خيرا اخوتي

عيون المها
0 28th February 2008, 05:0:41 PM
و هذه قصة نقلتها لكم اخوتي من احد المواقع

سأذكرُ لكم قصةٍ حدثتْ لأحدى الفتيات

ولا زالتْ دموعها على خديها إلى هذا اليوم وسأذكرها لكم وبعدَ ذلك

لي تعليقات على هذه القصة وأتمنى من كُلِّ فتاة قراءتها ونشرها..

أنا فتاة أبلغ من العمر عشرونَ عاماً سمعتُ عن الأنترنت

في الجامعة بين زميلاتي اللاتي قُمنَ بذكر قصصهم , فأخذني هذا

الفضول لمعرفة هذا العالم الجديد بالنسبة لي..

بعدَ ذلك أخذتُ عنوان دليل المواقع فقمتُ بتصفّحه فدخلتُ أحد المواقع

بعدَ أن قمتُ بتصفّحها , فسجّلتُ في المنتدى وأخذتُ أتعلّقُ بهِ شيئاً

فشيئاً حتى أصبحتُ لا أستطيعُ الأبتعادَ عنه أبداً..

فجأةً راسلني أحد الأشخاص وقال لي : أنا مُعجبٍ بأسلوبك فهل

تتكّرمينَ بإضافتي لديك في الماسنجر ؟!!

بعدَ لك فرحتُ كثيراً أنَّ هذه الرسالة منْ فلانْ فقد كانَ مثالاً للأخلاق

والأتزانْ , وكانَ محبوباً في المنتدى فالكثير من الفتيات يحاولنَ التعرّف

عليه لأسلوبه..لمنطقه...لأخلاقه العالية...لقلمه الجذّاب...الخ

بعدَ ذلك كتبتُ لهُ رداً على رسالته وقد كانتْ هذه أولُ رسالة أتلقّاها

في حياتي وكتبتُ له : أنّي لا أعرفُ ماهو الماسنجر أساساً.....

أخبرني عن الطريقة وأعطاني عنوان ايميله ثمَّ بعدَ ذلك قمتُ بعمل

البريد والماسنجر وأضفتهُ وليتني ما أضفته فقد كُنتُ مع موعدٍ مع الموت

قال لي : يا فلانه اتوقّعُ أنّكِ شاب ولستِ بفتاة ؟!

استغربتُ من كلماته هذه فقلتُ لماذا هذه الشكوك ؟!.

فقال: هل بأمكاني أن أسمعَ صوتكِ حتى أتأكّد !!

فقلتُ : أنا آسفه فأخلاقي تمعُني من ذلك فأنا فتاةٌ تربيّتُ في بيتٍ صالح

ولستُ كغيري من الفتيات اللاتي بِعنَ شرفهنْ !!

وبعد عدة لقاءات على الماسنجر وقد عرف عني الكثير من خلال محادثتي له بالساعات

بعدَ ذلك فاجأني باتصاله فقال : ألو هل أنتِ فُلانة ؟!!

ارتعشَ قلبي فقال : أنا أعرفُ عنكِ كُلَّ شيء وسأفضحُكِ أمامَ أهلك لولم تستجيبِ

لطلبي !!

قُلتُ لِنفسي وأنا مصدومة هل حقّاً هذا فُلانْ الذي يدّعي الأخلاق ؟!!

انصدمتُ وبكيتُ بمرارة وحسرة ..

فقلتُ له : ماهو طلبُكَ يامنْ تدّعي الأخلاق ؟!

فقال ارسلي إليَّ صورتك وإلا أقسمُ بالله أنْ أفضحكِ أمامَ أهلكِ !!!

بكيت ولا أعلمُ ماذا أفعل , وقلتُ لهُ لا أعرف الطريقة لوضع صورتي على

الجهاز , فأخبرني عنها وسطَ تهديده فاشتريتُ سكانر ( الماسح الضوئي)

خصيصاً لذلك..

بعدَ ذلك أرسلتُ لهُ صورتي بعدَ أن وعدني بحذفها !!

أخذَ يتّصلُ بي ويسجّل صوتي حتى تقدّمَ لي أحد الشباب وتزوّجته

وفرحتُ كثيراً علَّ هذه المشكلة تنتهي !!

بعدَ ذلك ذهبتُ إلى منزلنا وقالت لي والدتي: هناكَ فتاة تتّصل وتسألُ

عنكِ , وأخذت تُزعجنا بكثرة اتصالاتها !!

بعدَ عشر دقائق اتّصلت الفتاة نفسها فقالت : ألو هل أنتِ فُلانة ؟!

فقلتُ لها : نعم ماخطبُك ؟! ومنْ أنتِ ؟!

فقالت : أنا من طرف فلان الذي معكِ في الماسنجر !!

وقد طلبَ منّي الأتصالُ عليك لتوصيل رسالته إليك ..

فقلتُ لها : ماذا يُريدُ منّي ؟!

فقالت : سوف يفضحكِ أمامَ زوجكِ وسوفَ يُرسلُ صورتكِ مع صوتكِ إليه

إذا لم يجدُكِ على الماسنجر الليلة !!!

بعدَ ذلكَ بكيتُ بمرارة وحسرةٍ واستجبتُ لطلبه ولم يتوقّف ذلك على

الأتصال , بل طلبَ رؤيتي ووسطَ تهديدهِ استجبتُ لنداءه وبعتُ شرفي

وأعزُّ ما أملك وهكذا انتهت حكايتي مع هذا الذئب الكاسر الذي انعدمتْ

رجولته ........

أرجو من كُلَّ فتاة نشرَ هذه القصة كي تكونَ عبرةً للأُخريات !!!