المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ((قـــصـــــــة:درب الـــــــزلـــــــــق -))


بدوي رومانسي
0 15th March 2009, 01:0:35 AM
قبل الابتداء أحب أن أذكر هذه النصائح وهي مرتبطة بالقصة ارتباطاً وثيقاً
((فاحشة الـــــــــزنى))
قال تعالى"ولا تقربوا الزنى إنه كان فاحشةً وساء سبيلا"
قال الله تعالى في الحديث القدسي((أنا الله مهلِك الطغاة ومفقر الزناة))
قال صلى الله عليه وسلم((لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن))
قال الشاعر:
إنّ الزنى دَينٌ فإن أقرضتهُ--كان الوفا من أهل بيتِكَ فاعلمِ
وتقول العرب((لا يجتمع زنى وغِنى))

*********
القصة سمعتها من شخص قريب لي ورويتها بأسلوبي هنا:
يروى أن أحدهم كان لا يصبر عن الزنى وكان كثير الشكوك والخوف من الزواج حتى لا يتزوج بامرأة تخونه فقرر أن يكتب عذر كل امرأة زنى بها ليضيق على امرأته لو تعذّرت بمثل هذا العذر مستقبلاً
فقالت له المرأة الأولى((لقد ادعيت أمام زوجي أنني مريضة وذاهبة للمستشفى فسمح لي))
فقام الرجل بتسجيل عذرها في ورقته الخاصة
وقالت الثانية((لقد أخبرت زوجي أنني ذاهبة لزيارة جارتي))
وقالت الثالثة((لقد أخبرته أنني ذاهبة للسوق))
ووووووو
الأعذار تتوالى والرجل الشكاك يواصل التسجيل حتى اعتقد أنه قد أحاط بجميع الأعذار خُبرا
فقرر الزواج وبعد عدة أشهر طلبت زوجته منه أن تذهب لأهلها
ففتح زوجها الورقة وقرأ الأعذار فوجد عذرا مشابهاً فقال لها :قديمة
وبعد فترة أخبرته أنها تريد السوق لشراء مستلزماتٍ لها
فرفض بعد أن اطلع على ورقته المشؤومة
وهكذا طلبات لاتنتهي وأعذار متواصلة
ضاقت الزوجة ذرعاً بزوجها ومرضه وشكوكه غير المبررة فأخبرت أخته
فاتفقت معها أن تلبس أخت الزوج ثوب رجل وتنتظرها بالبيت
أما الزوجة فقالت لزوجها :مادمت تشك في تصرفاتي فهيا بنفسك معي للسوق
حتى يطمئن قلبك فوافق الرجل بعد تردد وكان الجو ممطراً وتوقفت الأمطار لبعض الوقت
وعندما خرجت الزوجة مع الباب رأت الطين المختلط بالماء((الزَلَق)) فتظاهرت باختلال التوازن وسقطت على الأرض وأرت زوجها أن ثوبها متسخ ولا بد أن تغسله عند بيت أخته
وافق الرجل ودخلت الزوجة لبيت الأخت كما اتفقتا في الخطة
وتركت الباب مفتوحاً والزوج يراقب من بعيد ولا يرتد طرفه ولولا ثقته بأخلاق أخته ما تركها تذهب بمفردها فأخذت الزوجة تخرج وتدخل وتلعب مع أخته التي لبست ثوب الرجل فلما رآهما أخذ سكينه وانطلق إليهما مسرعاً ليقتلهما بسبب الخيانة كما تصوّرها هو
ولما خشيت زوجته من بطشه نزعت عن أخته الثياب والعمامة فلما رأى أخته بُهِت
وحار في مكانه فقال له أخته:إن سبب هذه المكيدة هو شكك الذي في غير محله بسبب ماضيك
الأسود وزوجتك طاهرة عفيفة ولو أرادت خيانتك ما استطعت اكتشاف أمرها
عندها ندم هذا الزوج وتاب مما عمله ومزّق الأوراق وقال هذه الحكمة الجميلة
((( كــل شئء كتــبناه في الورق ....إلاّ درب الزلـــق)))

المحارب10
0 15th March 2009, 09:0:13 PM
نسأل الله العفو والسلامة

شكرا لك اخي بدوي رومانسي على هذه الأطروحة التي تحمل في جنباتها الكثير

ودي ووردي لك

غرور
0 15th March 2009, 09:0:09 PM
شكرررررالك آخي بدوي
الله يعطيك العافيه

بدوي رومانسي
0 15th March 2009, 11:0:05 PM
نسأل الله العفو والسلامة

شكرا لك اخي بدوي رومانسي على هذه الأطروحة التي تحمل في جنباتها الكثير

ودي ووردي لك

}}}المحارب10{{{
مشكور يا الغالي
شرفتنا

بدوي رومانسي
0 15th March 2009, 11:0:44 PM
شكرررررالك آخي بدوي
الله يعطيك العافيه

}}}غرور{{{
أشكرك على الإطلالة والتعقيب

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

star
0 16th March 2009, 12:0:29 AM
رومانسي

شكرا على هذا الموضوع الهادف يا غالي

تحياتي لك

جينان
0 16th March 2009, 12:0:50 AM
مشكور اخي يدوي على هيك قصه ذ ات مغزى وحكمه .






اجمل وارق تحيه

بدوي رومانسي
0 17th March 2009, 01:0:20 AM
star
جينان
وجوووووووووووووووووووودكما
يعني
لنا
الكثير
أشكركما

نبع الوفاء
0 17th March 2009, 05:0:29 PM
شكرا لك اخي بدوي
على هذه القصة
................

بدوي رومانسي
0 16th April 2009, 02:0:47 AM
(((نبع الوفاء)))

أشكرك بعُنف