المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يا طروش,,


ريـــانة الغصن
0 10th April 2010, 05:0:16 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أحبتي في الله

أسعد الله صباحكم/ مساكم بكل الخير والطيب

سمعت بالصدفة على راديو إحدى الإذاعات العربية قصيدة مغناة ,,

أعجبتني بعض أبياتها,, وذهلت ُ لبعض ما فيها من كره عظيم لظلم الأبناء,,

بحثت في (ابن عمنا القوقل) فوجدت قصتها,,

سأنشر القصيدة ثم قصتها وبعض معاني كلماتها,,

أرجو إبداء آراءكم فيها,,

لي الشرف بتلقــّــيها,,




يا طروش يا للي ناحرين المراجيب تريظولي واقصرو من خطاكم
واخذو كلام الصدق ما به تكاذيب يا موافقين الخير حنا وياكم
وهديت بيكم راجل وادي سلاحيب ولقيت بالصبخة مدافيج ماكم
وثمان سنين ارطب القب ترطيب والتاسعة وانا اترجى حداكم
واجيكم عن الوعر مع تداريب ومن خوف يا بوي عايل يجهد بلاكم
واسعى مع الخلقان وارافيج الذيب من خوف لا ينقص عليكم عشاكم
يا عيال ما سرحتكم على الاجانيب ولا على الصقعة كليتم غداكم
يا عيال ما ضربتكم بالمصاليب ولا سمعت الجيران جضة بكاكم
واحفيت رجلي في سموم اللواهيب وخليت لحم الريم يخالط عشاكم
وقمت اتعكز فوق عوج المذاريب وقصرن خطاي يوم طالن خطاكم
يا عيال خوالكم مروين بالطيب ما تعلموني ها الردى منين جاكم
اهبم يا جيل الخنا كلكم عيب يللي على الوالد كثير لغاكم
وانتم تبعتم صفر العراقيب مهن معزة سود الله قراكم
وريت نساكم ما تحبل ولا تجيب وتقعد بطالة جالسات بلاكم
وعسى قمركم لا يطلع ولا يغيب والشمس مطمية ويعتم سماكم


الشرح


والقصيدة وان كان الشاعر مجهولاً بالنسبة لي ، فإنها نضير من عيون شعر البادية لتركيبتها ولقوة مفرداتها ولمعانيها وما تتضمنه من وجد ولوعة. والشاعر البدوي هنا وهو صاحب التجربة المرة يقدم لنا لوحة تحمل صوراً واضحه لعلاقة الوالد الطاعن بالسن باولاده الذين هجروه.

لقد ردد الشاعر الاب كلمه يا عيال مخاطباً ابناءه في اكثر من موقع ويصف حياته القديمة عندما يقول:

يا عيال ما سرحتكم على الاجانيب ولا خليت المعلم يلاكم

يا عيال ما ضربتكم بالمصاليب ولا سمعت الجيران جضة بكاكم

واسعى مع الخلقان وارافج الذيب ومن لحم العيد ازود عشاكم

ويردد الشاعر بحزن:

«وقفت اتعكز فوق عوج المزاريب وقصرن خطاي يوم طالن خطاكم.

اي انه عندما تقدم به السن اصبح يتوكأ على عصاة «عوجاء» وقد قصرت خطواته بينما طالت خطوات ابنائه.

ويتساءل الشاعر عن مصدر العيب في اولاده ويقول:

«يا عيال خوالكم مرويين بالطيب ما تعلموني هالردى منين جاكم».

وما دام اخوالهم اصحاب نخوة وفرسان، فهو يستغرب من اين جاءهم هذا الخور والردى. وتتصاعد نقمة الوالد فيقول:

«اهبم يا جيل الخنا كلكم عيب يللي على الوالد كثير بغاكم

وانتم تبعتم صفر العراقيب مهن معزه سوّد الله قراكم».

لقد لحفتم بنسائكم وهن لا يعتز بهن فأنتم عيال - اولاد - من جيل السقوط لانكم لا تحترمون والدكم. وتبلغ الحسرة مداها لدى الوالد رغم حبه القديم لهم عندما يقول:

«وريت نساكم لا تحبل ولا تجيب واطلب من رب السما يقطع ضناكم

وعسى قمركم لا يطلع ولا يغيب والشمس مطفيه ويعتم سماكم».

هذان البيتان ، لم اقرأ في حياتي اشد منهما قسوة في التعبير ولا يقدر على قولهما سوى شخص مجروح مظلوم عندما يدعو الله ان لا تلد زوجاتهم وان يحرمهم الله من البنين وان تظل حياتهم خاوية.

ريـــانة الغصن
0 10th April 2010, 05:0:56 PM
القصيدة

يا طروش يا للي ناحرين المراجيب تريظولي واقصرو من خطاكم
واخذو كلام الصدق ما به تكاذيب يا موافقين الخير حنا وياكم
وهديت بيكم راجل وادي سلاحيب ولقيت بالصبخة مدافيج ماكم
وثمان سنين ارطب القب ترطيب والتاسعة وانا اترجى حداكم
واجيكم عن الوعر مع تداريب ومن خوف يا بوي عايل يجهد بلاكم
واسعى مع الخلقان وارافيج الذيب من خوف لا ينقص عليكم عشاكم
يا عيال ما سرحتكم على الاجانيب ولا على الصقعة كليتم غداكم
يا عيال ما ضربتكم بالمصاليب ولا سمعت الجيران جضة بكاكم
واحفيت رجلي في سموم اللواهيب وخليت لحم الريم يخالط عشاكم
وقمت اتعكز فوق عوج المذاريب وقصرن خطاي يوم طالن خطاكم
يا عيال خوالكم مروين بالطيب ما تعلموني ها الردى منين جاكم
اهبم يا جيل الخنا كلكم عيب يللي على الوالد كثير لغاكم
وانتم تبعتم صفر العراقيب مهن معزة سود الله قراكم
وريت نساكم ما تحبل ولا تجيب وتقعد بطالة جالسات بلاكم
وعسى قمركم لا يطلع ولا يغيب والشمس مطمية ويعتم سماكم

المحارب10
0 10th April 2010, 07:0:19 PM
ريانة

قصة وقصيدة رائعة تسلم الايادي أختي الكريمة وبورك فيك

دمت بعز

ريـــانة الغصن
0 11th April 2010, 04:0:13 PM
ريانة

قصة وقصيدة رائعة تسلم الايادي أختي الكريمة وبورك فيك

دمت بعز

دمت طيبا ً أخي الفاضل,,

أشكرك على تواجدك المتألق,,

دمت بحفظ الرحمن,,:th1 (84):