المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المتجردة


همس القلوب
0 18th April 2010, 11:0:43 AM
لقد كان النابغة اقرب المقربين إلى الملك النعمان بن المنذر وشاعر قصره وطلب الملك النعمان
من النابغة أن يصف له زوجتة المتجردة في قصيدة تليق بها وقد كانت فائقة الجمال وكان النابغة
على نيته فتجاوز في وصفه للمتجردة ليصل لما خفى منها... وكافأة الملك ولكن وشي واشٍ إلى
النعمان ليقول له لايصف هذا الوصف إلا مجرّبِ فغضب النعمان وأمر بقتل النابغة فهرب قبل أن
يصل إليه والقصيدة من أشهر قصائد الشاعر النابغة الذبياني .


أمنَ آلِ((ميةَ))رائحٌ،أو مغتدِ، = عجلانَ،ذا زادٍ،وغيرَ مزودِ
أفدَ الترحلُ،غير أنّ ركابنا = لما تزلْ برحالنا،وكان قهدِ
زعمَ البوارحُ أنّ رحلتنا،غداً، = وبذاكَ خبرنا الغدافُ الأسود
لا مرحباً بغدٍ،ولا أهلاً بهِ، = إن كان تفريقُ الأحبةِ في غدِ
حانَ الرحيلُ،ولم تودعْ مهدداً، = والصبحُ والإمساءُ منها موعدي
في إثرِ غانيةٍ رمتكَ بسهمها، = فأصابَ قلبك،غير أن لم تقصدِ
غنيتْ بذلكَ،إذ همُ لكَ جيرةٌ، =منها بعطفِ رسالةٍ وتوددِ
ولقد أصابتْ قلبهُ من حبها، = عن ظهرِ مرنانٍ،بسهمٍ مصردِ
نظرتْ بمقلةِ شادنٍ مترببٍ، = أحوى،أحمّ المقلتينِ،مقلدِ
والنظمُ في سلكٍ يزينُ نحرها = ذهبٌ توقدُ،كالشهابِ الموقدِ
صفراءُ كالسيراء،اكمل خلقها = كالغصنِ،في غلوائهِ،المتأودِ
والبطنُ ذو عكنٍ، لطيفٌ طيهُ، = والإتبُ تنفخهُ بثديٍ مقعدِ
محطوطةُ المتنينِ،غيرُ مفاضةٍ، = ريا الروادفِ، بضةُ المتجردِ
قامتْ تراءى بينَ سجفيْ كلةٍ، = كالشمسِ يومَ طلوعها بالأسعدِ
أو درةٍ صدفيةٍ غواصها = بهجٌ،متى يرها يهلّ ويسجدِ
أو دميةٍ من مرمرٍ، مرفوعةٍ، = بنيتْ بآجر،تشادُ،وقرمدِ
سقطَ النصيفٌ،ولم تردْ إسقاطهُ، = فتناولتهُ،واتقتنا باليدِ
بمخضبٍ رخصٍ،كأنّ بنانهُ = عنمٌ،يكادُ منَ اللطافةِ يعقدُ
نظرتْ إليكَ بحاجةٍ لم تقضها، = نظرَ السقيمِ إلى وجوهِ العودِ
تجلو بقادمتيْ حمامةِ أيكةٍ، = برداً أسفّ لثاتهُ بالإثمدِ
كالأقحوان،عداةَ غبّ سمائه، = جفتْ أعاليه،وأسفلهُ ندي
زعم الهمامُ بأنّ فاها باردٌ، = عذبٌ مقبلهُ،شهي الموردِ
زعمَ الهمامُ،ولم أذقهُ،أنهُ = عذبٌ،إذا ما ذقتهُ قلت:ازددِ
زعم الهمامُ،ولم أذقهُ،أنهُ = يشفي،بريا ريقها،العطشُ الصدي
أخذ العذارى عقدها،فنظمنهُ، = من لؤلؤٍ متتابعٍ،متسردِ
لو أنها عرضتْ لأشمط راهبٍ، = عبد الإله،صرورةٍ،متعبدِ
لرنا لبهجتها،وحسنِ حديثها، = ولحالهُ رشداً وإن لم يرشدِ
بتكلمٍ، لو تستطيعُ سماعهُ،= لدنتْ لهُ أروى الهضابِ الصخدِ
وبفاحمٍ رجلٍ،أثيثٍ نيتهُ، = كالكرمِ مال على الدعامِ المسندِ
فإذا لمست لمست أجثم جاثماً، = متحيزاً بمكانه،ملء اليدِ
وإذا طعنت طعنت في مستهدفٍ، = رابي المجسةِ،بالعبير مقرمدِ
وإذا نزعت نزعت عن مستحصفٍ = نزع الحزورِ بالرشاء المحصدِ
وإذا يعضّ تشدهُ أعضاؤهُ، = عضّ الكبيرِ منِ الرجالِ الأدردِ
ويكادُ ينزعُ جلد منْ يصلى به = بلوافحٍ،مثلِ السعيرِ الموقدِ
لا واردٌ منها يحورُ لمصدرٍ = عنها،ولا صدرٌ يحورُ لموردِ

أراسيل
0 18th April 2010, 12:0:40 PM
قصيده أقل مايقال عنها رائعه رغم تلك التجاوزات [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات](76).gif
يعطيك الف عافيه أخوي همس على النقل الموفق
تحياتي واحترامي لك

الوهاااج
0 18th April 2010, 08:0:17 PM
سلمت اناملك اخي الكريم همس القلوب على اختيارك الرائع

ونقلك المميز

خالص التحية

زائرة مكة
0 18th April 2010, 11:0:32 PM
مشاركة مميزة
ما راق لكـ راق لي
باركـ الله فيكـ

همس القلوب
0 19th April 2010, 12:0:55 PM
قصيده أقل مايقال عنها رائعه رغم تلك التجاوزات [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات](76).gif
يعطيك الف عافيه أخوي همس على النقل الموفق
تحياتي واحترامي لك

القلم المميز

أراسيل

يظل المعلم داخل قاعة الدرس هو من يشوق الطالب ويعطيه مفاتيح

البحث ويغرس فيه حب مادته

إذا ذكرت أفضال لله علي من أناس

لا أنسى ما تفضل به علي أن تعلمت على يد الأديب المبدع

الدكتور / أحمد بن عبدالله النعمي أستاذ الأدب الأندلسي

فلقد كنا نتسابق للحضور إلى قاعة درسه مبكرين

بالنسبة للتجاوزات لم تكن في هذه القصيدة إلا بطلب من زوجها

والنهاية غير سعيدة في جانب حياتها مع الآخر

كل الشكر للمرور والتعليق

همس القلوب
0 20th April 2010, 09:0:17 AM
سلمت اناملك اخي الكريم همس القلوب على اختيارك الرائع

ونقلك المميز

خالص التحية


الوهاااج

كل الشكر للمرور

وكله من ذوقك

دمت بود

ريـــانة الغصن
0 20th April 2010, 09:0:57 PM
قصيدة فعلا ً رائعة,, وكلماتها جزلة ومعبرة,,

مشكور على النقل أخي الفاضل,,

همس القلوب
0 22nd April 2010, 06:0:32 AM
مشاركة مميزة
ما راق لكـ راق لي
باركـ الله فيكـ

هلا بشمعة المنتدى

كله من ذوقك

مرورك عطر متصفحي

بدوي رومانسي
0 22nd April 2010, 01:0:51 PM
وش ذا يا همس القلوب
ذكرتني بكتاب يتيمة الدهر وديوان أبي نواس خخخخخ
شكرا لك اختيار مثير

همس القلوب
0 23rd April 2010, 05:0:12 AM
قصيدة فعلا ً رائعة,, وكلماتها جزلة ومعبرة,,

مشكور على النقل أخي الفاضل,,

إن من يغوص في بواطن الأدب

يجد أن الشعر العربي قديمه أفضل من حديثه

لعوامل عدة ، ولم أر في عصرنا الحديث من يستحق

الوقوف عند شعره أحد غير أمير الشعراء أحمد شوقي

تحية للمرور العطر

همس القلوب
0 01st May 2010, 01:0:09 AM
وش ذا يا همس القلوب
ذكرتني بكتاب يتيمة الدهر وديوان أبي نواس خخخخخ
شكرا لك اختيار مثير

الله يا البدوي

خخخخخخ:th1 (142)::th1 (142)::th1 (142):

لك بالفن

أسعدني مرورك

باقة فل