المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السحب و جبال البرد بين علم المناخ و القرآن العظيم


الفقير إلى الله
0 13th December 2010, 12:0:46 AM
الإسم العام جوال الدعوة
الإسم الخاص بالمنتدى-الفقير إلى الله
رقم مسلسل 27 بتاريخ-12-12-2010
هذا العمل هدية لكل الدعاة بدون أى شروط
أدعو لى و لوالدى و أهلى و المسلمين بالرحمة و المغفرة و لغير المسلمين بالهداية

قال الله تعالى

بسم الله الرحمن الرحيم
أَلَمۡ تَرَ أَنَّ ٱللَّهَ يُزۡجِى سَحَابً۬ا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيۡنَهُ ۥ ثُمَّ يَجۡعَلُهُ ۥ رُكَامً۬ا فَتَرَى ٱلۡوَدۡقَ يَخۡرُجُ مِنۡ خِلَـٰلِهِۦ وَيُنَزِّلُ مِنَ ٱلسَّمَآءِ مِن جِبَالٍ۬ فِيہَا مِنۢ بَرَدٍ۬ فَيُصِيبُ بِهِۦ مَن يَشَآءُ وَيَصۡرِفُهُ ۥ عَن مَّن يَشَآءُ‌ۖ يَكَادُ سَنَا بَرۡقِهِۦ يَذۡهَبُ بِٱلۡأَبۡصَـٰرِ (٤٣)

من الناحية العلمية يمر السحاب الركامى خلال خلال تكونه بالمراحل التالية:
1. تحمل الرياح قطع السحاب الصغيرة نحو مركز تجمع معين
2.الإلتحام: تتآلف القطع الصغيرة معا لتكوين سحب كبيرة
3.التكدس: عندما تلتحم القطع تبدأ فى الصعود للأعلى و يكون التكدس فى المركز أكبر من الأطراف.
هذا التكدس الرأسى يجعل السحاب يصل لمناطق أبرد بالغلاف الجوى فتتجمد بعض جزيئات الماء مكونة البرد
و لما تصبح هذه السحب الجبلية ثقيلة على الهواء الحامل لها بالإضافة لعوامل أخرى تسقط الأمطار كمياه أو برد
و لن نجد كبير عناء فى فهم وجه الإعجاز فى الآيات أعلاه فمرحلة التجمع يقابلها (يزجى سحابا)
و مرحلة الإلتحام (يؤلف بينه) و التكدس(ثُمَّ يَجۡعَلُهُ ۥ رُكَامً۬ا) و تكون البرد (جبال البرد)- و إذا ما ثقلت و أيضا لعوامل أخرى ينزل المطر (ٱلۡوَدۡقَ يَخۡرُجُ مِنۡ خِلَـٰلِهِء)
و لنرى أولا تعريف السحب الركامية
الرابط التالى تجدها على
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

Cumulonimbus
-An extremely dense, vertically developed cumulus with a relatively hazy outline and a glaciated top extending to great heights, usually producing heavy rains, thunderstorms, or hailstorms.
تعريف السحب الركامية
و المعنى سحب شديدة الكثافة رأسية التراكم مع حدود باهتة تتجمد قممها و تمتد لإرتفاعات شاهقة و يتوالد منها عادة العواصف الرعدية أو العواصف الثلجية أو قل عواصف مع برد
Hailstorms
و لاحظ الربط بين الرعد (و بالتالى البرق حيث يتلازم وقتيا مع الرعد ) و السحب الركامية و العواصف الثلجية و لاحظ إن هذه السحب تصل لإرتفاعات شاهقة و بالتالى برودة عالية جدا مما يؤدى للتجمد و تكون البرد
و قد بحثت فى موقع جوجل عن العلاقة بين البرق و الرعد و هما ظاهرتان متلازمتان وقتيا و البرد فإخترت لكم هذه المقالة مع ترجمة لمقاطع قليلة منها لكشف الجانب الإعجازى لعلاقة البرد بالسحب الركامية و الرعد و البرق و تجدونها على الرابط
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

Hail is a form of solid precipitation which consists of balls or irregular lumps of ice, that are individually called hail stones. Hail stones on Earth consist mostly of water ice and measure between 5 millimetres (0.20 in) and 150 millimetres (5.9 in) in diameter, with the larger stones coming from severe thunderstorms. The METAR reporting code for hail 5 millimetres (0.20 in) or greater in diameter is GR, while smaller hailstones and graupel are coded GS. Hail is possible with most thunderstorms as it is produced by cumulonimbi (thunderclouds),[1] usually at the leading edge of a severe storm system. Hail is possible within 2 nautical miles (3.7 km) of its parent thunderstorm. Hail formation requires environments of strong, upward motion of air with the parent thunderstorm (similar to tornadoes) and lowered heights of the freezing level. Hail is most frequently formed in the interior of continents within the mid-latitudes of Earth, with hail generally confined to higher elevations within the tropics.

Unlike ice pellets, hail stones are layered and can be irregular and clumped together. Hail is composed of transparent ice or alternating layers of transparent and translucent ice at least 1 millimetre (0.039 in) thick, which are deposited upon the hail stone as it cycles through the cloud multiple times, suspended aloft by air with strong upward motion until its weight overcomes the updraft and falls to the ground. There are methods available to detect hail-producing thunderstorms using weather satellites and radar imagery. Hail stones generally fall at faster rates as they grow in size, though complicating factors such as melting, friction with air, wind, and interaction with rain and other hail stones can slow down their descent through Earth's atmosphere. Severe weather warnings are issued for hail when the stones reach a damaging size, as it can cause serious damage to man-made structures, and most commonly, farmers' crops. In the United States, the National Weather Service issues severe thunderstorm warnings for hail 1" or greater in diameter. This threshold, effective January 2010, marked an increase over the previous threshold of 3/4" hail. The change was made for two main reasons: a) public complacency and, b) recent research suggesting that damage does not occur until a hailstone reaches 1" in diameter.
و لنرى هذه الكلمات بالسطر الخامس
Hail is possible with most thunderstorms as it is produced by cumulonimbi (thunderclouds)
و ترجمتها حبيبات البرد يمكن أن تظهر مع العواصف الرعدية و تتوالد من السحب الركامية (السحب الرعدية)
هكذا و صفوا السحب الركامية بالرعدية و قالوا أن حبيبات البرد تتوالد من السحب الركامية
و إحتاج الإنسان لمجهود كبير للوصول لهذه المعلومات بعد عهد الطائرات و إستخدام أقمار صناعية خاصة بالطقس
و لنتأمل الصور التالية
الصورة الأولى لسحابة ركامية يصدر منها البرق
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

الصورة لمنزل أصابته عاصفة رعدية على الرابط
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

و فى المقالة المصاحبة تؤكد الأخبار نزول حبيبات البرد مع هذه الحادثة و تجد المقالة بعنوان
BREAKING NEWS: House Fire In West Fayetteville, Hail Damage
إحتراق منزل و تلف بواسطة حبيبات البرد
وتجد المقالة على الرابط التالى
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
لاحظ هذه الصورة لعواصف رعدية و الربط بين البرد
Hail
و البرق
Lightening
و لاحظ شكل السحابة التراكمى (جبل البرد)
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

و صورة أخيرة لسحب فى شكل جبل البرد و الأسهم تشير لمسار حبيبات البرد بين أعلى و أسفل هذا الجبل العظيم حتى تساقط الأمطار
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]
و الحمد لله على نعمة الإسلام

الـ ـحـ الـ ـولـ ـهـ ـان ـ ـاير
0 13th December 2010, 06:0:55 PM
اللهم يا عظيم يا بديع السماوات والأرض

اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

.
.

الفقير الى الله

بارك الله فيك

وجمعك ومن تحب في جنات النعيم

موضوع قيم ويستحق الإشاده

أطيب تحيه

زائرة مكة
0 13th December 2010, 10:0:18 PM
بارك الله فيك