المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صحيح .... زمن العجايب


صقـ مكة ــر
0 04th September 2011, 12:0:00 AM
صحيح ... زمن العجايب
السلام عليكم .. تخيل اخي او اختي لو اننا في العام 1400هـ او 1980م .. اي قبل 30 سنة .. وقام رجل بأحضار فنان ليغني لنا اغنية ( انت فين والحب فين) داخل المسجد في غير اوقات الصلاة !!!!!
!
!
!
!
!

اكيد انك تخيلت الموقف .. نعم .. فنان يغني ويطرب في المسجد .. وبأجمل الايقاعات !!!!
عندها سيكون ذلك الرجل المخالف للمنهي عنة وبشدة .. عرضة للسجن من الحكومة و الانكار والشتم من العامة وربما يهدر دمة من قبل احد الجماعات المتشددة بل يمكن ان يحكم علية القاضي بحكم تعزيري وسيبغضة المسلمون جميعآ .. والخيارات مفتوحة لمعاقبتة شعبيآ ..
او انك تصلي في المسجد وتسمع صوت الاغنية من مذياع خارج المسجد .. عندها تنتظر انتهاء الصلاة لكي تخرج و تسكت المذياع بكسرة على رأس صاحبة وسيلقى صاحب المذياع لومآ شديد اللهجة وربما حينها يتعرض للضرب من احد الغيورين على بيوت الله .
حسنآ .. نعود لعامنا العجيب هذا 1432 هـ 2011 م وجئت لتصلي في المسجد .. (اي في وقت الصلاة !! وهنا الامر اعظم .. لان ذلك الرجل احضر الفنان في غير وقت الصلاة) .. واذا بك تسمع الاغنية ذاتها وبكامل ايقاعاتها .. تصدر من جوال الشخص الذي يصلي بجانبك .. عندها ستقول اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وتكمل صلاتك .. وبعد ان تنتهي الصلاة تقوم بنصح هذا الشخص بابتسامة بأن يضع جوالة على وضع صامت كي لا يتأذى المصلون من سماع الاغنية التي كنت انت من اشد المنكرين لسماعها قولآ وعملآ قبل 30 سنة داخل المسجد !!!!!!
مع ان الاغنية نفسها والمكان نفسة !!!!
ما هو الفرق بين سماع الاغنية قبل 30 سنة والآن ؟
ما الشيئ الذي جعلنا نتغير 180 درجة في طريقة واسلوب انكارنا لهذا الامر وغيرة؟
ما هو الخلق الحسن الذي اتصف بة الشخص صاحب الجوال .. لكي نغير اسلوبنا معة ؟
ام هو اقل اثمآ من ذلك الرجل مع انهما قاما بنفس العمل وبنفس المكان ؟
هل اختلفت الاولويات عندنا واصبحنا لا نلقي لها بالآ ؟
بالنسبة لي .. فوالذي نفسي بيدة انهما عندي سواء .. وإن اختلف الاسلوب .. فمن يصدق اننا سنسمع في يوم من الايام الاغاني في المساجد !!! ولو قيل هذا الامر لمسلم لم يشهد عصر الجوال .. لقال ان الزمن الذي يحصل فية هذا الشيئ هو آخر الزمان الذي يكذب فية الصادق ويصدق الكاذب ويؤتمن الخائن ويوخون فية الامين وتنقلب فية الموازين ولاستعاذ من ان يكون من اهلة .. ليقينة من ضعف الايمان في قلوب اهل ذلك الزمان حتى لو امتلأت المساجد بالمصلين !! بل الاغيض من ذلك انك حين استبدلت الانكار الغليظ بالانكار اللين .. تتفاجأ ببجاحة صاحب الجوال وان كان اغلبهم من المراهقين وعدم اكتراثهم بالنصيحة المصحوبة بالابتسامة وربما يحدث منة نفس الامر مرة ثانية دون اعتبار لمكانة المسجد في قلوب المسلمين .. تلك المكانة التي هانت في قلوبنا مع مرور السنين .. ولو بقي هناك حزم في الانكار كما في السابق .. لما تجرأ كبير او صغير لهذا الفعل المعيب لصاحبة دينيآ واجتماعيآ ولكان اكثر حرصآ على ان لايصدر منة هذا الفعل المشين .. ولكن كما قال صلى الله علية وسلم (من يعش منكم يرى اختلافا كثيرا ) وقال علية الصلاة والسلام (من رأى منكم منكرآ فليغيرة بيدة فان لم يستطع فبلسانة فان لم يستطع فبقلبة وذلك اضعف الايمان ) فقد غيرنا هذا المنكر قبل ثلاثين عامآ بأيدينا .. وفي هذا الزمان بلساننا ونخشى ان يأتي علية زمان ....... ولا نستطيع ان نغيرة الا بقلوبنا .

دمتم سالمين

أراسيل
0 04th September 2011, 04:0:54 AM
ما الشيئ الذي جعلنا نتغير 180 درجة في طريقة واسلوب انكارنا لهذا الامر وغيرة؟
ما هو الخلق الحسن الذي اتصف بة الشخص صاحب الجوال .. لكي نغير اسلوبنا معة ؟
ام هو اقل اثمآ من ذلك الرجل مع انهما قاما بنفس العمل وبنفس المكان ؟
هل اختلفت الاولويات عندنا واصبحنا لا نلقي لها بالآ ؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حيااااك الله اخي الكريم
للاسف اخي الكريم الأجيال تختلف عن بعضها في تقبل النصح
واعتقد التوجيه الفعلي السليم هو الافضل
وليس كل واحد منا يجيد النصيحة النصح له طرق واساسيات لا يجيدها الجميع
لم يكن نبينا كثير النصح بل كان يوجهم بأفعاله صلى الله عليه وسلم
لو كل أب.. وأم.. ومعلم.. وطبيب .. وأمام .. وووو... كان توجيهه في النصيحه فعلي
ممكن تجد من يقبل النصيحه بشكل اكبر
نسأل الله لنا ولكم وللجميع الهداية
بارك الله فيك اخي الكريم
الله يعطيك العافيه

الأمــل
0 04th September 2011, 05:0:27 AM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

عاشق جريح
0 04th September 2011, 11:0:42 PM
وعليكم السلام ،،،،،،،
أخي الكريم لم تترك لنا مساحة لنعقب على هذه المشاركة ،،،،،،،،،
بورك فيك وفي غيرتك وفي قلمك الذي أجاد الطرح ،،،،،،،،،،،،،،

صقـ مكة ــر
0 06th September 2011, 01:0:39 AM
شكرآ لكم ضيوفي الكرام على المرور العذب والدعوات الصادقة
وسعدت كثيــــــــــــــــــرآ بالاضافات الهادفة
جعلها الله في موازين حسناتكم