المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مابين القلوب,,,


أراسيل
0 07th April 2012, 02:0:27 AM
مابين القلوب ,,,, •♥ •♥
كلمآت رآقت لَي ونقَلتهآ هُنا

أخي/ أختي

مهما كانت الأخطاء بين الإخوة في الله ...ولو كانت بواخر...
فقلوبنا البحر الكبير ...تسعها عفوا وتسامحا وغفرانا ...فنحن
البشر بضعفنا ..وما أدراك ما البشر !!


أخي/ أختي

الطريق بين القلوب مملوء بأزاهير الأمل ..خذ من الزهر
ما تشاء ..وامض على الله ..ولكن لا تنس بذرة أخرى
في باطن تلك التربة ..حتى لا يفتقر الطريق.


أخي/ أختي

آمنت أن الحياة ساعة..وأن العمر أنفاس..ولو جار الناس
علي عفوت عنهم ..لأنني أعشق حياة الصفاء.


أخي/ أختي

ما غفت روحي إلا على سرير السحب البيضاء وما حلق فؤادي
إلا بأجنحة الصفاء ..وإن ثقلته الأحزان حينا ..بللت أجنحته
بالدمع ..صفت لينفض الأسى .. يحلق في الأعالي يطاول
الجوزاء.


أخي/ أختي

غفت يوما زهرة من أزهار قلوبنا فمالت من طول إرهاقها
وتعبها على ساقها حتى طعنتها شوكتها ..فأيقظتها حتى حتى لا
تصل إلى الأرض ..أو تنكسر ..نحن كذلك ..قد يطعن إحدانا الآخر
بشوكة لا تحمل غرز الألم قدر ما تحمل غرز الخير .


أخي/ أختي

قلوبنا كوحي الصباح .. تنشر النور لكل القلوب كدفء
الشمس وجود المزن ونقاء السحب لا تعرف الأغلال والأحقاد
ولا تستطيع الحياة معها .. وأنى لها ذلك .. وهي تشدو طوال
حياتها أغاريد المحبة للكون !!


أخي/ أختي

تحترق في أعماقنا شموع الأمل هي لا تفنى وإنما تضيء
طريقا للقلوب والقلوب تحملها لقلوب أخرى ..وهكذا ..حقا
فنت الشموع باحتراقها وذوبانها ؟؟
وعندما تبكي تذوب في آنيتها وتحذر كل الحذر أن يسيل
دمعها على قلوب آخر


أخي/ أختي

عندما تتقطع حبال الرجاء بين القلوب لا يوصلها إلا الدعاء
فيجعلها أقوى .. وكأنما عادت بعهد جديد .. ورباط أعظم وأجل
وما أدراك ما الدعاء !!


أخي/ أختي

تغيب شمس حينا فندرك كيف تبرد الحياة .. ويغيب القمر حينا
فندرك كيف تظلم الحياة ويحل الخريف فتتساقط أوراق الأمل
وتعصف رياح الآلام .. فتتكسر الأغصان الجافة .. وتدور
دورة الحياة من جديد .. كما تضخ الدماء في شرايين القلب
ولكن فقط عندما نعطي لله .. لا للمصالح الدنيوية ....



ودمتم جميعاً بكل خير وسعادة ...

سندس 2009
0 07th April 2012, 07:0:05 AM
تسلم الايادي اخيتي
الله يعطيك العافيه