المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لحظة قهـر


أراسيل
0 27th July 2012, 04:0:04 AM
لحظة,,, قهر,,لحظة حزن ,,,لحظة ضعف ....أوقلة حيله :th1 (140):
كلما تضايقنا وحزنا وتكاثرت علينا الهموم نتمنى احياناً الموت !؟ لماذا ....؟؟
هل هو نقص إيمــان ؟ أم قلــة عقــل ؟ ؟ !
و أترك المجال لكم ,,,,, ويسعدني أن اقرأ بما تجود به أقلامكم هنا
قد لا يكون الوقت مناسباً في بداية عودة المنتدى بعد غياب
ولكن سأظل أنتظركم واتمنى المشاركة وإفادتنا لو بالقليل,,,
أراسيل,,,,

خــيــآل
0 27th July 2012, 09:0:15 AM
../
دخلت في الوقت الخطأ
اقرأ موضوعك ِ بـ شي من الضيق قليلا
الحيااة مثل المووج مره مرتفعه وتكون في قمه سعااادتك
وفي هذه اللحظة لا اتوقع اننا سنطلب الموت او نتمناه في
ومرة تنزل الى القااع يعني صفر هذه هي المرحله وفي لحظه ضعف نتمنى الموووت لانفسنا
وللاسف البعض يحاااول ينتحر من اجل المووت والهرب من الواقع المكتووب له من رب العاالمييين
واعتقد بأن من يتمنى الموت لمجرد حزنه
فعليه ان يقيس ايمانه بالله عز وجل
واخشى بان يكون ايمانه ناقصاً

فالرسول الكريم عليه الصلاة والسلام
لم يمر على اي انسان محن كالتي مرت عليه ولم يتمنى الموت
بل كان مثالا للصبر والاحتساب عليه الصلاة والسلام
على الكثير منا ان يعيد النظر في مشاعره وردة فعله
بالاخير .. تمني الموت لا يجوز لكن لضعف ايماننا وبعدنا عن الله جل جلاله
نتج ذلك ..

شكرًا لهكذآ قلم
بوركت ِ { اراسيل }

زائرة مكة
0 28th July 2012, 12:0:42 AM
انه نقص الايمان
لو كنا نؤمن ان الهم و الحزن و الغم ماهو الا زيادة في حسناتنا
ما كنا عرفنا هذا الحزن
و للاسف هناك من ضيع حياته بما يسمى بالحزن
فالحياة مرة واحدة
اغتنمها لصالحك فقط
شكرا لك اراسيل

روآزن
0 28th July 2012, 12:0:56 AM
ممكن نقص إيمان ...شكرآ لك

بدوي رومانسي
0 28th July 2012, 04:0:54 AM
المؤمن في هذه الحياة عُرضة للابتلاءات من الله قال تعالى (ولنبلونكم بشيءٍ من الخوف والجوع ونقصٍ من الأموال والأنفس والثمرات وبشّر الصابرين)
فتمني الموت عند حلول المصائب والنقم وفقد الأحبة ليس من الصبر في شيء بل هو جزع قد يدل على ضعف الإيمان أو إصابة الإنسان بمرض نفسي جعله يكره الحياة مع أنها لن تتوقف لموت عزيز أو خسارة مال أو غيره والنبي الكريم صلى الله عليه وسلم ضرب لنا أروع الأمثلة في التضحية والصبر فلم يتمن الموت بسبب ما ناله من فقدانه لعمه وزوجه خديجة وتكذيب قومه له وطرد ثقيف له وتدمية عقبيه بالحجارة وهو يدعوهم للإسلام
بل أنه أرشد من تضيق به السبل ويتمنى الموت بهذا التوجيه الرائع قال صلى الله عليه وسلم(( ألا لا يتمنى أحدكم الموت لضر نزل به فإن كان لا بد متمنيا الموت فليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني ما كانت الوفاة خيرا لي))
وفي كتاب دايل كارنيجي الرائع(دع القلق وابدأ الحياة) يروي لنا الكاتب قصة ذلك الرجل الذي فقد أحد ولديه فحزن عليه حزنا شديدا حتى إنه ترك وظيفته واعتزل الناس بسبب موته وبدأيفكر بالانتحار لكنه خرج من هذه الأزمة بسبب تلبية طلب ابنه الصغير أن يصنع له دراجه فانهمك في صناعتها عدة ساعات نسي خلالها حزنه على ولده وشعر بسعادة لا عهد له بها فعلم أن الحياة لن تتوقف بموت ولده فعاد إلى عمله ووجد السعادة بعد أن كاد الاكتئاب والحزن أن يقضي عليه
الموضوع أختنا أراسيل طويل وشائك :
لكن الإنسان بإيمانه بالله ورضاه بقدره سيتكيف مع ظروفه الحياتية الصعبة وسينجز في حياته ويكوّن أسرة سعيدة وصداقات رائعة تغيّرمن نظرته التشاؤمية وسيجد أن المحن تنقلب منحا متى ما أحسن استغلالها
كل الشكر لقلمك المميزأختنا أراسيل

أراسيل
0 28th July 2012, 06:0:22 AM
حيا الله الجميع سعدت كثيرا بردودكم وتفاعلكم
لاحظت في ردودكم ان الجميع اتفق انه قد يكون نقص او ضعف الإيمان
وان الإيمان يعتبر قوة تقوّم به الأقوال والأفعال
قد يكون كذلك والله أعلم ..
ولكن....

قد ورد البخاري أن عائشة عندما غارت من حفصة رضي الله عنهما في رحلة كنا فيها مع النبي صلى الله عليه وسلم
في هذه الحادثة وضعت عائشة رجليها بين الاذخر (و هو شجيرات شائكة تنبت في الصحراء و توجد فيها الحيات و العقارب)
و أخذت تصيح"يا رب سلط علي عقربا أو حية تلدغني فاني لا استطيع أن أقول لزوجي شيئا ....

هنا لا نستطيع ولا يجوز لنا ان نقول نقص إيمان او غيره...
الصحابيات رضوان الله عليهم جميعاً هم أكمل عقول و أكثر ايماناً منا...

هل فعلاً الإيمان يعتبر قوة تقوّم به الأقوال والأفعال ؟

دعواتي لكم جميعا بالتوفيق وحياه سعيده مليئه بالافراح والمسرات يآآآرب
ونحن في انتظار المزيد منكم .....

خــيــآل
0 29th July 2012, 06:0:18 AM
../
ي سلااام هيك الحوآر ..

هل فعلاً الإيمان يعتبر قوة تقوّم به الأقوال والأفعال ؟
حتى يكون الايمان قوة تقوم به الاقوال والافعال
يجب أن يستكمل الانسان حقيقة الإيمان وتكون في ثلاث خصال :
التفقه في الدين ، وحسن تقدير المعيشة ، والصبر على الرزايا
فاذا تحسس الانسان اعماق قلبه واستشعر ان الله يحبه ولا يريد له
سوى كل الخير في الدنيا و الآخرة .. واقتنع قناعة ايمانية داخلية بأنه راض عن اقداره التي قدره الله له
وكوارثه ومشاكله لأحببها ولم يتقول بقول او يجزع من المصيبة .. فهذه علامة ايمانه القوي التي تقوم افعاله و اقواله
هذا مآ لدي ..
أنار الله قلبك ِ بـ الايمان
شكرا كثيرا
~

أراسيل
0 29th July 2012, 07:0:59 AM
كل الشكر اخيتي
لي عودة ان شاء الله ,,,,

المحارب10
0 30th July 2012, 04:0:43 AM
لحظات بإمكاننا التغلب عليها بتقوى الله وقليلا من الصبر
سلمت أخت اراسيل

أراسيل
0 31st July 2012, 08:0:31 AM
خياآآآل
أبو خالد
سعدت كثيراً بتواجدكم الكريم بارك الله فيكم وفي الجميع,,
ورزقنا الله وإياكم الصبر الجميل والتقوى فى السر والعلانية وكمال الإيمان
وختم لنا ولكم بخير..

ابوبدر
0 01st August 2012, 02:0:12 AM
صباح الخير لكل الموجودين ......... وكل عام وانتم بخير

عوده حميده ومباركه وخطوة للالتقاء باعضاء وزوار منتدى مكه

قوة الايمان والصبر تظهر في مثل هذه اللحضات فنجد قوي الايمان يصبر

وبحتسب لان ماحصل له مكتوب ومقدر له وضعيف الايمان نجده من من يتمنى الموت

او يضعف نفسيا وعقليا وبذلك تجده يتجه فورا لطلب التخلص من هذه الدنيا بالموت

رزقنا الله واياكم الصبر واحتساب الاجر ............ شكرا اراسيل

بدوي رومانسي
0 01st August 2012, 03:0:14 AM
قد ورد البخاري أن عائشة عندما غارت من حفصة رضي الله عنهما في رحلة كنا فيها مع النبي صلى الله عليه وسلم
في هذه الحادثة وضعت عائشة رجليها بين الاذخر (و هو شجيرات شائكة تنبت في الصحراء و توجد فيها الحيات و العقارب)
و أخذت تصيح"يا رب سلط علي عقربا أو حية تلدغني فاني لا استطيع أن أقول لزوجي شيئا ....

هنا لا نستطيع ولا يجوز لنا ان نقول نقص إيمان او غيره...
الصحابيات رضوان الله عليهم جميعاً هم أكمل عقول و أكثر ايماناً منا...

لا يتبادر لذهن المؤمن ولو للحظات أن ما قالته أم المؤمنين عائشة نقص في الإيمان أو العقل لكنها غيرتها الشديدة بسبب محبتها التي لا توصف لزوجها النبي الكريم صلى الله عليه وسلم
فأرى أنّ إقحامك لهذه الجزئية هنا ليس في مكانه وبلا داعٍ فقد تبلبلين أفكار أناس وتشوشين على ضعاف الإيمان أو الفهم
ممن يطلعون على الموضوع من خارج المنتدى
شكرا لك مرة أخرى أراسيل

أراسيل
0 01st August 2012, 04:0:53 AM
رزقنا الله واياكم الصبر واحتساب الاجر

اللهم آآآمين
حيااااك الله اخي الكريم ابو بدر مبروك عليكم شهر رمضان وكل عام وانتم بألف بخير
قد تتمنى الموت <<< خصوصاً المرأة
تمر علينا لحظات مؤلمه وقد تكون قاتله تدمر اشياء جميله في حياتنا بها نفقد الصبر
ولكن مهما كثرت المصائب والابتلاءات يظل الأمل بالله تعالى كبير
قد يكون الصبر أخي عند الرجال اقوى من النساء ؟
هل فعلاً الصبر عند الرجال اقوى من النساء ؟
والشكر موصول لك اخي ابو بدر سعدت كثيراً بتواجدك الكريم الله يعطيك العافيه

أراسيل
0 01st August 2012, 05:0:13 AM
لا يتبادر لذهن المؤمن ولو للحظات أن ما قالته أم المؤمنين عائشة نقص في الإيمان أو العقل لكنها غيرتها الشديدة بسبب محبتها التي لا توصف لزوجها النبي الكريم صلى الله عليه وسلم
فأرى أنّ إقحامك لهذه الجزئية هنا ليس في مكانه وبلا داعٍ فقد تبلبلين أفكار أناس وتشوشين على ضعاف الإيمان أو الفهم
ممن يطلعون على الموضوع من خارج المنتدى
شكرا لك مرة أخرى أراسيل

قلت بلا داعٍ لماذا ؟! هل البخاري لم يكن صائب في إصال مثل تلك الأحاديث إلينا ؟!! وهل مثل تلك الأحاديث لم تنشر ولم يقرأها الناس قبل وهل هو حديث ممنوع نشرة ؟
وهل وجهة نظرك هذه لا ترى ان هذا الحديث فيه أي فائدة ؟! غير بلبلت أفكار الناس وتشويشها؟! لماذا إذن أوردها البخاري اذا كان فيها بلبلت الأفكار وتشويشها ؟
قد تكون من وجهة نظرك انت اخي الكريم وكل شخص له طريقته في التفكير!!
وكما قلت محبتها لنبي صلى الله عليه وسلم والاسباب كثيرة لاي شخص كان ..غيرة قهر او غيرها من الاسباب التي تمر على الانسان في حياته ان كان انسان عادي او صحابي
لا يمكن أن نتجرأ على أمهات المؤمنين رضي الله عنهن بحرف وهذا ليس تقليل من شئنهن ...

والشكر موصول لك أخي الكريم
حياااك الله